Image

من خلال انشاء البيت المتميز لدار زيتونة  (Dar Zeytuna)فانه اصبح مركزا اجتماعيا يهدف الى تطوير الدمقراطية و تقوية النساء السوريات . هذا النشاط هو امتداد و تطور لمشروع زيتونة الاساسي الذي  بدأ في  شهر ايار 2014 و ذلك في بمنظمة ماندات العالمية في الريحانية و كان ممول من قبل (undf) صندوق الديموقراطية في الامم المتحدة.

تركيا اليوم هي اكبر بلد يحتوي لاجئين سوريين في المنطقة عددهم تقريبا 2 مليون و هذا الرقم متوقع له ان يصل 2 ونصف مليون في 2016 (و ذلك حسب الخطة الاقليمية للاجئين و المقيمين و التي طورت لتناسب الحاجات الانسانية للسورين في هذا الصراع )

خلال سنتين زيتونة استطاعت ان تخلق برامج تتسع ل 100 امرأة سوريا لاجئة حاليا في تركيا في الريحانية و ذلك مع وجود هدف زيادة فرص المرأة  لتشارك بالعملية الديموقراطية و الاقتصادية بعد انتهاء الحرب .

هؤلاء النساء طورن مهاراتهن و معرفتهن من خلال ثلاث دورات تدريبية خلال فترة مشروع زيتونة لقد طورن مشاريع تهدف الى جعلهن مواطنات نشيطات في عملية اعادة البناء لبلدهن و جعلهن مصدر الهام للنساء السوريات الاخريات . هدف تمويل دار زيتونة هو المساعدة للمشاركة في دعم مشاريعهن و نتائجها و جعل عدد من هذه المشاريع تعمل في بيت واحد تطوره هذه النساء . المركز سيساعد المشتركات على ضمان الدعم لمشاريعهن و ذلك بتزويدهن بمكان مشترك حيث يستطعن التشارك بعدد من الموارد ( البشرية , المادية و المالية ) و تقويتهن مع الهامهن للنساء السوريات الاخريات لانجاز مشاريع مماثلة و اكمال العمل بخلق مشاريع من قبل النساء المشاركات

المشاريع :

_ اللجنة النسائية السورية في الريحانية

_ المكتب الاستشاري القانوني للسوريين في الريحانية

_ معهد تأهيل الفتيات

_ مشروع الخياطة

_ استوديو دار زيتونة (مشروع المسرح للشباب و ورشات عمل للشباب )

_ مشروع المطبخ السوري